جائزة باديب للهوية الوطنية: اللجان انتهت من تقييم الأعمال ونستعد لإعلان القائمة القصيرة

أعلنت الدكتورة ملحة عبدالله أمين عام جائزة باديب للهوية الوطنية، عميدة المسرح السعودي، انتهاء لجان التحكيم من تقييم الأعمال المشاركة في مسارات الجائزة الفنية والإبداعية الخمس (الشعر، القصة، المسرح، الفن التشكيلي، التأليف الموسيقي)، ولفتت إلى أن الأمانة العامة للجائزة استمرت في استقبال الأعمال المشاركة عن طريق الموقع الرسمي للجائزة منذ تدشينها خلال معرض القاهرة الدولي للكتاب 2017 وحتى نهاية أكتوبر الماضي.

وقالت “عبدالله” في تصريح لها اليوم، إن الأمانة العامة للجائزة شكلت غرفة تحكم مركزية “كنترول” كانت مهمتها استبدال اسماء المشاركين في المسارات المختلفه للجائزة بأكواد خاصة، بحيث لا يعرف أعضاء لجنة التحكيم أسماء المشاركين أو جنسياتهم ويقتصر الأمر بأكمله على تقييم الأعمال المقدمه وفقًا لمعايير الإبداع فقط.

وتابعت أمين عام الجائزة، سوف نعلن خلال الأيام المقبلة القائمة القصيرة لأسماء المرشحين للفوز بالجائزة في المسارات الخمس، وسوف تتضمن القائمة أصحاب المراكز الثلاث الأولى في كل مسار، مؤكده أن الفائز في كل مسار شخص واحد وفي المسرح سوف تمنح الجائزة لفريق واحد، وسوف يتم تكريم باقي الأسماء التي استطاعت بإبداعها وفنها وخيالها أن تصل إلى هذه المرحلة.

ونقلت أمين عام الجائزة، تعليق أعضاء لجنة التحكيم عن المشاركات بشكل عام، والذي تجسد في التعبير عن سعادتهم بمستوى المشاركات في المسارات الفنية والثقافية المختلفة بالدورة الأولى للجائزة، وأكد أعضاء لجان تحكيم الجائزة أن الشباب العربي قادر على صياغة منتج فني ثقافي وأدبي يحاكي الوجدان فيما يتعلق بموضوع الهوية الوطنية.
كما أشارت، إلى أن لجان تحكيم جائزة باديب للهوية الوطنية في دورتها الأولى تتشكل من ثلاث خبراء أكاديميين متخصصين في المسارات المختلفة للجائزة، وأعضاء اللجان جميعهم مشهود لهم بالنزاهة والشفافية والشرف والخبرة والأخلاق الحميدة، وتبلغ أعداد لجان التحكيم 15 عضوًا لمسارات الجائزة الخمسة، وجميعهم يعملون في سرية تامة، حتى انهم لا يعرفون بعضهم البعض أثناء فترة تقييم الأعمال.

جدير بالذكر أن جائزة باديب للهوية الوطنية هي جائزة ثقافية عربية مقرها الدائم القاهرة، حيث تم تدشينها خلال مؤتمر بمعرض القاهرة الدولي للكتابة 2017 برعاية وزارة الثقافة المصرية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم _جامعة الدول العربية_، وهي جائزة ثقافية عربية لا تهدف للربح وتصدر بدعم كامل من مركز أحمد باديب للدراسات والإستشارات الإعلامية، واستمرت في تلقي أعمال المشاركين من المحيط للخليج العربي الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 40 سنة حتى نهاية أكتوبر 2017، في خمس مسارات إبداعية (الشعر، القصة، المسرح، التأليف الموسيقي، الفن التشكيلي) وتبلغ القيمة المالية للجائزة 150 ألف ريال سعودي.


Write a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *