مجلس الامناء :

يتكون مجلس أمناء الجائزة من عدد من المختصين في الحقل الثقافي، وسيكون على عاتقهم الموافقة على أعضاء اللجنة التنفيذية للجائزة، وإقرار عملها، وضمان سير الجائزة بالشفافية والعدل الواجبين، تحقيقا للحق، وحماية لكل الموهوبين المستحقين للفوز بجائزة المركز على مختلف المسارات المعلن عنها.

ويتكون المجلس في دورته الحالية من القامات الثقافية والمجتمعية التالية:

  • الأستاذ أحمد باديب (رئيس مجلس الأمناء)
  • الدكتورة ملحة عبدالله (عضو وأمين عام)
  • الأستاذ زين أمين (عضو)
  • الدكتور عبد المحسن القحطاني (عضو)
  • الأستاذ هشام بنجابي (عضو)
  • الأستاذ محمد علي قدس (عضو)
  • الاستاذ عبد القادر برهان (عضو)

اللجنة التنفيذية للجائزة :

أقر مجلس الأمناء تكوين لجنة تنفيذية للجائزة يكون على عاتقها ما يلي :

  • تحديد المواضيع والعناوين الرئيسة لكل مسار التي سيتنافس عليها المتسابقون.
  • وضع الشروط والأحكام لكل مسار من مسارات الجائزة .
  • بناء استمارات لجان التحكيم، وتحديد معايير التحكيم الرئيسة، مع إمكانية التعديل في وقته بناء على توصية من لجنة التحكيم المختصة في حال لزم ذلك.
  • بناء استمارة معلومات دقيقة لكل مسار من مسارات الجائزة يتم تعبئتها من قبل المترشحين للجائزة.
  • متابعة الأعمال المترشحة للمسابقة والنظر في استيفائها للشروط والأحكام ابتداء.
  • تحديد أعضاء لجنة التحكيم لكل مسار من مسارات الجائزة.
  • متابعة نتائج لجان التحكيم وتوثيق مرئياتهم العلمية التي بموجبها كان إصدار النتائج.

وتتكون في دورتها الأولى من الأعضاء الموقرين:

  • الأستاذ أشرف عزب (مسار المسرح)
    الدكتورة هويدا صالح (مسار القصة)
    الدكتور جمال حمّاد (مسار الشعر)
    الدكتور صلاح مصطفى (التأليف الموسيقي)
    الأستاذ هشام بنجابي (مسار الفن التشكيلي)